رائد فهمي يلتقي قيادة حزب اليسار السويدي

التقى الرفيق رائد فهمي، سكرتير اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي الاحد الماضي، في مدينة مالمو جنوب السويد، الرفيقة هانا غدين نائبة السكرتير وعضو المكتب السياسي لحزب اليسار السويدي.

وعبّرت الرفيقة غدين عن سعادتها باللقاء واهتمام حزب اليسار السويدي بالتطورات في العراق وبما حققه الحزب الشيوعي العراقي. وقدم الرفيق فهمي عرضاً لمستجدات الوضع السياسي في العراق ، خصوصاً نتائج الانتخابات والصراع الجاري حول تشكيل الحكومة. وتناول بتفصيل رؤية الحزب للاصلاح والتغيير والخلاص من نظام المحاصصة الطائفية والفساد، ولإقامة الدولة المدنية الديمقراطية وتحقيق العدالة الاجتماعية. كما تناول دور الحزب في الحركة الاحتجاجية والذي كان الأساس لتشكيل تحالف "سائرون"، مشيراً الى برنامج هذا التحالف وما حققه في الانتخابات والامكانات التي ينطوي عليها واهمية تعزيزه، وفي الوقت نفسه العمل على تعزيز وحدة القوى المدنية الديمقراطية ومواصلة دعم الاحتجاجات الشعبية ومطالبها المشروعة.

وتحدثت الرفيقة غدين عن سياسة حزبها واستراتيجيته في الانتخابات الاخيرة حيث حقق نتائج لافتة بحصوله على 8 في المائة من أصوات الناخبين ، وارتفع عدد مقاعده في البرلمان الى 28 من مجموع 349، بزيادة قدرها 7 مقاعد بالمقارنة مع انتخابات 2014.

وأكد الرفيق فهمي حرص الحزب الشيوعي العراقي على تعزيز العلاقة مع اليسار السويدي والاستفادة من تجربته المهمة على صعيد الاصلاحات المطلوبة في المجال الاقتصادي والاجتماعي ، خصوصاً ما يتعلق بالعدالة الاجتماعية والتصدي للسياسات النيوليبرالية.

وطرحت في اللقاء افكار وخطوات ملموسة لتعزيز العلاقات بين الحزبين في الفترة المقبلة.

وضم وفد الحزب الشيوعي العراقي الرفاق بسام محي وسلم علي، عضوي اللجنة المركزية، وصادق الجواهري وشاكر عبد جابر من منظمة الحزب في السويد. فيما ضم وفد اليسار السويدي الرفيقة لينا النهر، عضو لجنة منتدى اليسار.