رمز اخر يفارقنا..وداعا رفيقنا النصير الشيوعي ابو برافدا

الرفيق العزيز علي العقابي ( ابو برافدا) .. وداعا

فجعنا ليلة امس الاول الجمعة بخبر وفاة رفيقنا العزيز د. علي عودة العقابي، الذي عانى كثيرا في السنوات الثلاث الاخيرة وهو يصارع المرض.

كان الرفيق الراحل لصيقا بالحزب على الدوام، وقد خاض النضال في صفوفه في مختلف الظروف، وبضمنها ظروف العمل السري ضد الانظمة المعادية للديمقراطية التي تعاقبت على حكم العراق.

في أوائل ثمانينيات القرن الماضي، إبان نظام البعث الصدامي الاستبدادي التحق بحركة أنصار حزبنا الشيوعي، وبعد التغيير سنة 2003 كان من اول الرفاق الذين ساهموا في اعادة بناء تنظيمات الحزب في عموم البلاد.

كان ابو برافدا رفيقا شجاعا مقداما، ونصيرا باسلا، وكان معروفا بالطيبة الفائقة والكرم، وبالاستعداد اللامحدود لخدمة الناس.

وكان مجدا في دراسته الجامعية والعالية، وقد نال شهادة الدكتوراه ومارس النشاط الأكاديمي في كلية العلوم السياسية في الجامعة المستنصرية حتى اقعده المرض.

خالص التعازي للاعزاء ام برافدا وبرافدا وكوران، ولَكل عائلة الفقيد ومحبيه، راجين لهم الصبر والتحمل.

وللرفيق الراحل ابو برافدا دوام الذكر الطيب.

 

المكتب السياسي

للحزب الشيوعي العراقي

17/3/2018

 

 

وجه المكتب السياسي للحزب الشيوعي الكردستاني برقية تعزية إلى الحزب الشيوعي العراقي، لوفاة الرفيق علي عودة العقابي.

وجاء في نص البرقية: "ببالغ الحزن والاسى تلقينا نبأ وفاة الرفيق علي عودة العقابي (ابو برافدا)، الذي كرس حياته من اجل سعادة الكادحين وحرية الوطن. شارك الرفيق في النضال ضمن صفوف بيشمر الحزب الشيوعي وساهم في بناء تنظيمات الحزب الشيوعي العراقي بعد سقوط الدكتاتورية و ظل مخلصاً لوطنه ووفيا لمبادئه. سيبقى ابو برافدا حيا في قلوب رفاقه ومحبيه."

المكتب السياسي

للحزب الشيوعي الكردستاني

 

رحل عنا يوم امس الرفيق النصير الدكتور علي العقابي ( ابو برافدا ) بعد صراع مرير مع المرض ومعانات نتيجة الحادث المؤسف الذي تعرض له قبل عدة اعوام. كان الرفيق ابو برافدا من اول الرفاق الذين حملوا السلاح تلبية لنداء الحزب الشيوعي العراقي لمقاتلة  النظام الدكتاتوري البعثي الصدامي الفاشي وكان مثالا للشيوعي المخلص لشعبه ومبادئه.   تتقدم اللجنة التنفيذية لرابطة الانصار الشيوعيين العراقيين باسمها وباسم جميع رفاق الفقيد من الانصار بالتعازي القلبية لعائلة الفقيد ولكل رفاقه واصدقائه ومحبيه متمنية ان يكون هذا المصاب الجلل هو اخر الاحزان.

لروحك السلام رفيقنا ابو برافد

لك المجد والخلود

اللجنة التنفيذية

لرابطة الانصار الشيوعيين العراقيين