في محراب الحب / فضيلة مرتضى

في محراب الحب       /   فضيلة مرتضى                                                 

وقفت بين يديك صامتآ

ظلال الليالي مرت كالخيال

زادني الأصغاء سموآ ووقارآ

سكون الوقار  لب الجمال

ترنح طيف الرجاء خجلأ

باب العفو أنفتح للوصال

وقفت عند الحدود متحفظآ

نجمة تلمع  لصدر الليالي

أفرغت كأس الشوائب متعمدآ

لحن الحياة عزف للأنتقال

حويت أعتذارك بقلبي طائعآ

الفكر عانق حروفها بأبتهال

رأيتك بين الأقمار متيمآ

في سفر الأحلام حلو الظلال

وقفت في محراب حبك خاشعآ

وصفائح الخدود في أشتعال

نطقت  ببلاغة الكلام سخيآ

حرائر الحروف تحدت المحال

رأيت عينيك والمقل دامعآ

رجفة مست دماء اوصالي

طرحت طرفآ صوبك باسمآ

العناق بات سهل المنال

سألتني: هل تعودين.. ضارعآ

أجبت: هل يتحلى البشر بالكمال

عرفتك منذ وجدتك محبآ

ظل الأمان عندك واسع المجال

رضيت بك حبيبآ ورفيقآ

فراقك خيوط واهيات ومحال

الأماني دموع للعلا راجيآ

والقلوب الكبار وجوه المعالي

صفحت وفتحت أذرعي متسامحآ

غيمة الخصام آلت للزوال

مشيت جنبك والفؤاد مطمئنآ

شخصان توحدنا نحو الأعالي

22/11/2018