حفل بهي بمناسبة الذكرى الرابعة والثمانين لتأسيس الحزب الشيوعي العراقي/ محمد الكيم

حفل بهي بمناسبة الذكرى الرابعة والثمانين لتأسيس الحزب./ محمد الكيم

أقامت منظمة الحزب الشيوعي العراقي في هولندا حفلا بهيا منوعا بمناسبة الذكرى الرابعة والثمانين لتأسيس الحزب الشيوعي العراقي في أحدى قاعات مدينة دلفت الهولندية يوم السبت 14 نيسان 2018 ، حضره سفير جمهورية العراق في لاهاي د. هشام العلوي مع كادرالسفارة العراقية الى جانب جمهرة واسعة من رفاق الحزب واصدقائه من أبناء الجالية العراقية، وممثلي الأحزاب والمنظمات المدنية والسياسية في هولندا.

أفتُتِح الحفل بالنشيد الوطني العراقي لتقوم بعده الرفيقة انتفاضة مريوش التي ادارت الجزء الأول من الحفل بالترحيب بالحضور متناولةً مسيرة الحزب بشكل مختصر وقد حيَّت الذكرى السبعين لتأسيس اتحاد الطلبة العام في الجمهورية العراقية والذي تزامن مع يوم الاحتفال، ثم دعت الحاضرين للوقوف دقيقة صمت حدادا على أرواح شهداء الحزب والحركة الوطنية. ثم جاءت كلمة منظمة الحزب الشيوعي العراقي في هولندا التي ألقاها الرفيق مجيد ابراهيم خليل، بعد ذلك قرأ السيد السفير كلمة رئيس الجمهورية د.فؤاد معصوم التي أرسِلت للحفل المركزي بمناسبة الذكرى الرابعة والثمانين ثم وضح بعدها عدة أمور تتعلق بالجالية والانتخابات البرلمانية القادمة. أما كلمة منظمة الحزب الشيوعي الكردستاني فقد ألقاها الرفيق برجس ختاري، تلتها كلمة تنسيقية التيار الديمقراطي العراقي في هولندا وقد القاها د. أحمد ربيعة. لتأتي حصة الشعر فقد القى الرفيق الشاعر محمد الكيم قصيدةً بالمناسبة.

بعد إستراحة قصيرة، دخلت مجموعة من الرفيقات والصديقات الرفاق والاصدقاء  بزفّة عراقية مرتدين الازياء الفلكلورية متغنين بالحزب ونضاله العريق، معلنين بذلك بداية الجزء الثاني من الحفل والذي تم فيه تكريم الرفيقة المناضلة النسوية خانم زهدي (أم آزاد) لبلوغها التسعين، حيث قطعت كعكة الميلاد على شرفها.

الرفيق سعد عزيز الذي أدار الجزء الثاني من الحفل دعا الرفيق د. هلال البندر لتكريم مجموعة من صديقات الحزب اللواتي قدمن الجهود والخدمات طوال فترة تواجدهن في هولندا وهن (السيدة شهرزاد مصطفى، السيدة نبأ أبو أقلام، السيدة ميعاد كريم، السيدة سليمة زوجة الرفيق أبو فلاح). هذا وتم تقديم الشكر لكل الرفاق والاصدقاء المشاركين في اقامة فعاليات المنظمة ومن ضمنها الرفيقات والرفاق المشاركين في خيمة طريق الشعب في مهرجان اللومانتيه في باريس مع حثهم على مواصلة العمل والجهود خدمة للعراق وشعبه. من الجدير بالذكر انه تم فتح باب التبرع المباشر دعما للأنتخابات وقبيل بدء الحفل الغنائي تم عرض خارطتين للعراق مصنوعتين من الخشب والموزائيك للبيع في مزاد علني. هذا واحتوت الحفلة معرضا للأعمال اليدوية للرفيقة ساهرة الصافي والتي تبرعت بنصف مبيعاتها للانتخابات، وايضا معرضا للكتب احتوى على ادبيات الحزب ومنشوراته. وفي تمام الساعة السادسة اعتلى المسرح الفنان المتألق وسيم يوسف مع فرقته الرائعة ليطرب الجمهور بأعذب الاغاني العراقية والعربية، الراقصة والطربية، الوطنية والعاطفية.

الجدير بالذكر ان الحفل شهد حضور ممثلين عن أحزاب ومنظمات عراقية وعربية وتلقت المنظمة العديد من برقيات التهنئة بالمناسبة.