يوميات دنماركية 100+15 / حكمة اقبال

يوميات دنماركية 100+15 / حكمة اقبال                     

1- حُكم تعويض لعراقيين :

أصدرت احدى المحاكم الدنماركية حكماً بأن تقوم وزارة الدفاع بتعويض 18 عراقي بمبلغ 30 الف كرونة دنماركية ( حوالي 5 آلاف دولار أمريكي ) لكل واحد منهم ، وهم من ضمن 23 عراقي سبق ان تقدموا بشكوى ضد الوزارة عام 2011 ، يحملونها مسؤولية تعرضهم للعنف من قبل القوات العراقية بعد ان سلمتهم القوات البريطانية اليهم اثر عملية عسكرية في منطقة الزبير عام 2004 . وصدر الحكم بسبب ان القوات الدنماركية كان من الممكن ان تعلم ان المعتقلين سيتعرضون للضرب والركل من قبل القوات العراقية ، وبرئت المحكمة أيضاً الجنود الدنماركيين من تهمة مشاركتهم في العنف ضدهم ، وكانت مشاركة القوات الدنماركية تتمثل في تشكيل طوق حماية خارجي للعملية . من ناحيته صرح وزير الدفاع الدنماركي انه سيستأنف الحكم في المحكمة العليا ، لأن المحكمة اعتمدت قواعد حقوق الانسان الموجودة هنا وطبقتها على بلد بعيد عنها وفي حالة حرب ، وان ذلك سيعطي مؤشرا خاطئاً ويؤثر على القوات التي نرسلها لمناطق النزاع مستقبلاً .

http://nyheder.tv2.dk/samfund/2018-06-15-18-irakere-faar-erstatning-fra-forsvarsministeriet

 

2- صور من الموصل :

ضمن فعاليات مهرجان كوبنهاكن للتصوير ، الذي اقيم للفترة من 7-17 حزيران الحالي ، وتحت عنوان ( معركة الموصل ، صعود العلم الأبيض ) شارك 15 من المصورين الدنماركيين والاجانب في عرض صور كانوا قد التقطوها خلال مرافقتهم للقوات العسكرية العراقية اثناء معارك تحرير الموصل في العام الماضي . الصحفية الدنماركية ( آنا ألين ) التي قضت فترة تسعة اشهر في العراق ، وقدمت تقاريرها الى قنوات التلفزيون والصحف الدنماركية والأجنبية كتبت : ان المعرض شمل  اضافة الى الصور الفوتوغرافية المختلفة الأحجام والتي عرضت داخل 10 حاويات للنقل أضفت أطاراً اضافياً للصور المؤثرة أصلاً ، شمل فلما وثائقياً ضم مقابلات وتصوير حي لبعض الأحداث العسكرية هناك . يذكر ان المهرجان فعالية سنوية تضم معارض داخل القاعات وكذلك في الهواء الطلق ، وورش عمل وحوارات وسيمنارات وجولات  تتوزع في انحاء مدينة كوبنهاكن ويشارك فيه حوالي 250 مصور دنماركي وأجنبي .

https://copenhagenphotofestival.com/

 

3- الشرطة تعيد غرامات :

صرح  السيد ايريك تيرب رئيس المركز الوطني لشرطة المرور ان هناك 358 عقوبة تغريم منذ عام 2015 تعرض لها سائقي سيارات شخصية بسبب السرعة الزائدة ، بينما في الحقيقة كانوا يسيرون بحدود السرعة القانونية . وقد عزا هذا الخطأ الى خلل فني في جهاز مراقبة السرعة الالكتروني الذي كان يخطأ في تحديد نوع السيارة من سيارة شخصية الى شاحنة نقل ، الأمر الذي يتطلب في بعض الماطق ان تكون سيارة الشحن بسرعة أقل من السيارة الشخصية . أضاف أيضاً انه لأمر مؤسف للغاية واننا نأخذ الأمر بجدية عالية لأننا نتوقع ان المواطنين يثقون بنا عندما نسجل مخالفة مرورية لهم ، وانه سيجرى مراجعة من قبل الشرطة والادعاء لكل الحالات وتصحيح ما حصل ، اضافة الى تأمين دقة الأجهزة الالكترونية في تحديد نوع السيارات مستقبلاً .

https://www.dr.dk/nyheder/indland/politiet-siger-undskyld-bilister-skal-have-boedepenge-retur

 

 

 

17 حزيران 2018

----------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

الهدف من اليوميات ، المنتقاة من الاعلام الدنماركي ، إعطاء صورة عن بعض إيجابيات الحياة اليومية ، تساعد للتعرف على طبيعة المجتمع الدنماركي ، وموجهة أولاً للقراء داخل العراق ، للإطلاع والمقارنة .