أمانة الوزراء تسقط ما بذمة شهداء وجرحى الداخلية

بغداد/ الغد برس

أوصت الأمانة العامة لمجلس الوزراء، بضرورة قيام وزارة الداخلية، بإسقاط ما في ذمة شهداء وجرحى الوزارة، و صرف مستحقاتهم خلال 60 يوماً.

وقال مصدر في الوزارة لـ"الغد برس"، إن "الأمانة العامة لمجلس الوزراء، أوصت بتنفيذ توجيهات رئيس مجلس الوزراء السابق، بإسقاط ما بذمة الشهداء، وتحديد جدول زمني لاستكمال إجراءات المجالس التحقيقية واستمارات براءات الذمة الخاصة بشهداء وجرحى الوزارة، وصرف مستحقاتهم خلال (٦٠) يوماً"

وأضاف أن "التوصيات أكدت على تنفيذ توصيات لجنتي الشهداء والجرحى، المقترنة بموافقة رئيس مجلس الوزراء السابق، وتطبيق قرار مجلس الدولة، القاضي بعدم وحود تعارض بين المادة (٥٠) من قانون رقم (١٨) لسنة ٢٠١١، والمادة (٣٨) من قانون التقاعد الموحد".

وأشار المصدر، إلى أن "التوصيات جاءت بناءً على الاجتماع المنعقد في الأمانة العامة لمجلس الوزراء، بحضور ممثلين عن تشكيلات ومديريات وزارة الداخلية".