وزير مالية كوردستان يكشف هدف زيارة العلاق ومطالب بغداد

شفق نيوز/ أفاد وزير المالية الكوردستاني ريباز حملان، اليوم الاثنين، بأن حكومة إقليم كوردستان لم تخلق أية مشاكل للجان بغداد.

وقال حملان "لم نخلق أية مشاكل ولم نخف عنهم شيئاً ولم نبخل عليهم بأية معلومة طلبوها".

وعن زيارة وفد بغداد، برئاسة محافظ البنك المركزي العراقي، أوضح أن تلك اللجان "في لقاءاتها الأخيرة تطرقت إلى مسائل الضرائب والكمارك والبنوك، فقلنا لهم تفضلوا ولنبحث في هذه المواضيع أيضاً".

وبيّن حملان أنه "في الفترة الأخيرة كانت لنا اجتماعات عديدة مع اللجان الفرعية للحكومة العراقية، وأوفدوا لجانهم إلى محافظات إقليم كوردستان الثلاثة (أربيل والسليمانية ودهوك) لبحث المشاكل العالقة بين أربيل وبغداد والتي لها أبعاد مالية، ولديهم بعض الملاحظات على الضرائب والكمارك وبنوك إقليم كوردستان، لذا وبعد سلسلة مباحثات طلبت من السيد محافظ البنك المركزي العراقي علي العلاق أن يزور إقليم كوردستان".

وتابع أن دعوة العلاق لزيارة أربيل هي "للتباحث مع المعنيين وذوي الاختصاص من حكومتي إقليم كوردستان والعراق، لأننا أبلغناهم استعدادنا لبحث الأسباب التي تمنع صرف رواتب إقليم كوردستان، وملاحظاتهم المتعلقة بميزانية الإقليم، وإذا كان الخلل من جانبنا فنحن مستعدون لحلها في إطار الدستور والقوانين النافذة، كما أشرنا إلى وجود قوانين مختلفة تعنى بنفس القضايا صادرة عن بغداد وعن برلمان كوردستان، ويجب تفهم هذه الحالة في سبيل حل المشاكل".

وفيما يخص مسألة رواتب موظفي الإقليم، وقلق المواطنين من تأخر التوصل إلى حلول للمشاكل، قال حملان "أطمئن المواطنين والموظفين في إقليم كوردستان إلى أننا في الإقليم لم نخلق أية مشاكل للجان المتابعة والتدقيق التابعة لبغداد ولم نخف عنها شيئاً ولم نبخل عليها بأية معلومة طلبتها، وفي الأخير تطرقوا إلى مواضيع الضرائب والكمارك، فقلنا تفضلوا لنبحث في هذه الأمور أيضاً، وهذا هو سبب زيارة هذا الوفد رفيع المستوى برئاسة محافظ البنك المركزي وعضوية مستشارين رفيعي المستوى ومدراء عامين معنيين ورئيس هيئة الضرائب العراقية".

وتابع حملان أن الجانبين سيجتمعان صباح اليوم الاثنين 12 آذار 2018 للبت في المواضيع المتبقية.