5 كانون الأول 2017

السومرية نيوز/ بغداد

كشفت لجنة الأمن والدفاع النيابية، الثلاثاء، عن تهريب عناصر من تنظيم "داعش" إلى خارج العراق مقابل 50 ألف دولار لكل عنصر، داعيا إلى ملاحقة المهربين وإحالتهم للقضاء.

وقال رئيس اللجنة حاكم الزاملي في حديث لـ السومرية نيوز، إن "قوات الأمن تحاول أن تسيطر على الحدود لكن هذه مهمة صعبة كون الحدود مع سوريا مفتوحة، إذ تصل إلى مساحة 600 كيلومتر"، كاشفا عن "حدوث عمليات تهريب لعناصر داعش الإرهابي والأسلحة والبضائع بين فترة وأخرى".

وأضاف الزاملي أن "عملية تهريب عناصر داعش تتم بطرق مختلفة فمنها ما يجري من قبل بعض ضعاف النفوس المنتمين إلى الأجهزة الأمنية أو المنتمين إلى جهات معينة مختلفة وحتى رعاة الأغنام"، لافتا إلى أن "بعض البدو الرحل يساهمون في عملية تهريب الدواعش سواء من العراق إلى سوريا أم من سوريا إلى العراق".

وتابع أن "هناك من يدفع مبالغ مالية كبيرة وحسب أهمية الشخص المراد تهريبه من خمسة آلاف دولار وصولا إلى 50 ألف دولار"، مشدداً على "ضرورة تفعيل الجانب الاستخباري لملاحقة المهربين وإحالتهم إلى القضاء كونهم لا يقلون خطراً عن داعش".

وأشار الزاملي إلى أن "عملية تهريب عناصر داعش الإرهابي تتم من العراق مروراً بسوريا ثم إلى تركيا وكذلك هناك تهريب مباشر من العراق إلى تركيا لكن الطريق المعتاد بشكل عام هو من سوريا وبعد ذلك إلى تركيا وأوروبا".

وأكد أن "بعض هؤلاء الإرهابيين يعودون إلى دولهم لأنهم فشلوا في تحقيق أهدافهم الإرهابية في العراق بعد تحرير المناطق التي سيطروا عليها في وقت سابق".

 

الحبس مدة سنة لكاتب عدل وثّق وكالات عامة وخاصة بمستمسكات مزورة

 

بغداد/ الغد برس

أكد المفتش العام لوزارة العدل حسن حمود العكيلي، اليوم الثلاثاء، بأن محكمة الجنح المختصة بقضايا النزاهة، حكمت على كاتب عدل بالحبس البسيط لمدة سنة، وذلك لتوثيقه وكالات بمستمسكات مزورة.

وقال العكيلي، في بيان تلقته "الغد برس"، إن "المدان (ا. ع. د) كان يشغل منصب كاتب عدل، وقام في عام 2009 بتوثيق العديد من الوكالات العامة والخاصة بقيادة السيارات وغيرها من الوثائق دون حضور أصحابها"، مبينا ان "مكتب المفتش العام رصد هذه الحالة من خلال خمس وكالات تم توثيقها من قبل المدان، وتضمنت عدم صحة صدور المستندات المثبتة في تلك الوكالات".

وأضاف العكيلي، ان "المحكمة قررت ادانة كاتب العدل استنادا لأحكام المادة (331) من قانون العقوبات، وحكمت عليه بالحبس البسيط لمدة سنة مع إيقاف التنفيذ لمدة ثلاث سنوات".

 

الجبوري: العجز في موازنة 2018 كبير جداً

 

2017/12/5

 [أين- بغداد]

قال رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، ان نسبة العجز في الموازنة المالية لعام 2018 كبيرة جداً وهذا لا يعني عدم وجود منافذ للتغلب على الصعاب".

وذكر الجبوري خلال زيارته منطقة شاطئ التاجي شمال بغداد ولقائه بأهالي المنطقة والاطلاع على اوضاعهم المعيشية وسبل تحسين الخدمات "كيف نقلل من الانفاق ولدينا الاف الخريجين ينتظرون من الدولة خلق فرص عمل لهم".

وأضاف "نحن مقبلون على مرحلة البناء والاستقرار بعد الانتصار على الارهاب وأن عملية البناء لا تقل شأنا عن مواجهة الارهاب" مبينا ان "هناك اثمان غالية دفعها العراقيون من اجل تحقيق الاستقرار".

وأكد الجبوري "من واجبنا ان نصون الدماء التي بذلت من اجل وحدة العراقيين، وهناك من ابناء شعبنا من وقع عليهم الحيف ويحتاجون منا وقفة لرفع الظلم عنهم، ومن حق الشعب علينا هو توفير الفرص والبدائل من أجل التغلب على التحديات التي تواجهه".