مصدر: عبد المهدي يعتزم منع كبار "الفسادين" من السفر للخارج بالتعاون مع العبادي



بغداد/ الغد برس
كشف مصدر سياسي مطلع، اليوم الخميس، عن عزم رئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي منع كبار المسؤولين المتهمين بالفساد بالسفر للخارج بالتعاون مع رئيس الوزراء السابق حيدر العبادي.
وقال المصدر لـ"الغد برس"، إن "رئيس الوزراء المُكلّف بتشكيل الحكومة عادل عبد المهدي يتحرّك لوضع خارطة طريق للقضاء بنحو تام على الفساد الذي تقوده بعض الاحزاب السياسية في مؤسسات الدولة".
وأضاف ان "عبد المهدي قد يمنع كبار المسؤولين المتهمين بالفساد والذين توجد ضدهم ملفات فساد من السفر خارج العراق قبيل استلامه سدّة الحكم بالاتفاق مع رئيس الوزراء المنتهية ولايته حيدر العبادي".
وأشار الى ان "هناك نيّة لدى عادل عبد المهدي لتشكيل محكمة مختصة لمطاردة المسؤولين الفاسدين بالتنسيق مع مجلس القضاء الأعلى وبإدارة قضاة أكفّاء للقضاء على الفساد في العراق".

نائب يكشف عن وجود 60 الف درجة وظيفية ممكن الاستفادة منها بحركة الملاك

11 تشرين الأول 2018
السومرية نيوز/ بغداد
كشف النائب حسن خلاطي، الخميس، عن وجود 60 الف درجة وظيفية ممكن الاستفادة منها من خلال حركة الملاك، مشيرا الى أن مجلس الوزراء بامكانه أن يغطي هذه الاعداد ماليا.
وقال خلاطي في حديث لـ السومرية نيوز، إن "هناك درجات وظيفية، ولهذه اللحظة وصلت الى 60 الف درجة بعضها هذه السنة وبعضها من سنوات سابقة، وبالامكان الاستفادة منها من خلال حركة الملاك"، لافتا الى أن "مجلس الوزراء بامكانه أن يغطي هذه الاعداد تغطية مالية من خلال مبلغ مخصص يصل الى 3 ترليونات".
وأضاف خلاطي، أن "المبلغ المخصص لهذه الدرجات يجب أن يستثمر بالشكل الأمثل ويغطي اعداد أكثر من هذا العدد المذكور وهو الـ 60 الف درجة"، مشدداً بالقول "ممكن ان تغطى بمبلغ 30 مليار دينار شهريا فقط، وممكن استثمار هذا الرقم الى اربعة اضعاف تقريبا".
وصوت مجلس الوزراء، في (13 آب 2018)، على تخصيص الدرجات الوظيفية الناتجة عن حركة الملاك، فيما وجّه بشمول خريجي المبادرة التعليمية من حملة الشهادات العليا بالتعيين في المحافظات التي تم التعاقد معهم عليها.