مقتل ضابط وخطف ثلاثة جنود في غرب العراق


الفلوجة (رويترز) - قالت مصادر أمنية في العراق يوم الخميس إن مسلحين قتلوا ضابطا بالجيش وخطفوا ثلاثة جنود بعد أن هاجموا مركبتهم في غرب البلاد.
ووقع الهجوم في وقت متأخر من ليل الأربعاء في بلدة عكاز على بعد خمسة كيلومترات من قضاء القائم في محافظة الأنبار. وقالت المصادر لرويترز إن الوحدة كانت تنقل مواد غذائية لقوات أخرى.
ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم لكن تنظيم الدولة الإسلامية ينشط في المنطقة.وقالت المصادر إن المسلحين عادة ما يقتلون الجنود ويحتجزون الضباط إذ يعتبرونهم أهدافا أعلى قيمة لكن ما حدث ليل الأربعاء هو العكس.
وقتل ثمانية أشخاص على الأقل وأصيب 12 في هجوم بسيارة ملغومة على نقطة تفتيش أمنية في المنطقة نفسها في أغسطس آب.
وأعلن العراق النصر على تنظيم الدولة الإسلامية في ديسمبر كانون الأول الماضي وطرد التنظيم من كل الأراضي التي كان يسيطر عليها بعد أن انهارت في عام 2017 دولة الخلافة التي أعلنها في مناطق من العراق وسوريا.
وفي نوفمبر تشرين الثاني استعادت قوات الأمن القائم الواقعة على مسافة 300 كيلومتر غربي بغداد في محافظة الأنبار التي تقطنها أغلبية سنية والمتاخمة لسوريا وكانت آخر منطقة يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية في العراق.

تحقيق الكرخ تصدق اعترافات متهمين ضبطت بحوزتهم مواد مخدرة

2018-10-11
بغداد/ اعلام القضاء
صدّقت محكمة تحقيق الكرخ اقوال مجموعة من تجار المخدرات ضبطت بحوزتهم مواد مخدرة من الكرستال والحشيشة وادوات تستخدم للتعاطي في العاصمة بغداد.
وقال مراسل المركز الاعلامي لمجلس القضاء الأعلى إن "محكمة تحقيق الكرخ التابعة لرئاسة محكمة استئناف الكرخ الاتحادية صدقت اقوال المتهمين الذين كانوا يروجون المخدرات في بغداد عن طريق الاتصالات الهاتفية ويتخذون من منطقة الاسكان مكانا لهم.
واضاف ان "المحكمة صدقت اقوال المتهمين وتم اتخاذ الاجراءات كافة بحقهم وفقا لأحكام المادة 28/ اولا من قانون المخدرات".