الشيوعي العراقي: تسرب الأسئلة يعكس أزمة المنظومة السياسية المتنفذة

قالت عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي الرفيقة سهاد الخطيب في تصريح صحفي للمركز الإعلامي للحزب، إن "عملية تكرار تسرب أسئلة الامتحانات في وزارة التربية، تبين عمق فساد المنظومة المتنفذة، وضعف امكانياتها في حفظ حقوق العملية التربوية والتعليمية".

وأكدت الرفيقة، أن "الخرق أشر انعكاس أزمة المنظومة السياسية المتنفذة على مؤسسات الدولة المختلفة وبالتالي تضرر المجتمع العراقي بصورة عامة".

وأدانت عضو اللجنة المركزية، هذا الخرق مبينةً ان "ذلك يؤشر حجم الفجوة بين فئات المجتمع فمن يملك المال ويعود بصلة قرابة مع المسؤولين الفاسدين يحصل على مكافأة وتأتي على حساب الطلاب المجدين والمجتهدين، وعوائلهم الفقيرة والكادحة".

وطالبت الرفيقة، بإنصاف الطلبة في قرار إعادة الامتحانات بكاملها وتوفير كافة الأجواء المناسبة لأداء الامتحانات.

وأعربت الخطيب عن خشيتها من استخدام هذا الموضوع في الصراع السياسي الدائر، وتابعت، أن الخلل الحاصل أساسه صراع المصالح.

وشددت الرفيقة، على ضرورة محاسبة المقصرين والمتسببين في هذا الفعل المشين، مشيرة إلى أهمية إصلاح منظومة التعليم وفقاً لمتطلبات الحاجة الأساسية وتطوره، مضيفةً بالقول: لقد أثبتت التجارب أن الشعوب الناجحة وصلت إلى ذلك التقدم من خلال رصانة التعليم والحرص على تحسين الاوضاع المعيشية وتطوير القدرات والكفاءات للكوادر العلمية والتدريسية.

 

2/ 6/ 2022