اللجنة التنفيذية لرابطة الأنصار الشيوعيين العراقيين تهنئ الطبقة العاملة العراقية بعيد الاول من آيار

في الأول من أيار عيد العمال العالمي يستذكر أحرار العالم التاريخ المجيد لصناع الحياة وهم يناضلون من أجل غد أفضل تتحقق فيه الحياة الكريمة للطبقات الكادحة التي تعاني من تداعيات الاستغلال والتوزيع غير العادل للثروات، كما حصل ولازال يحصل في العراق على مدى تاريخه.

لقد نهضت الطبقة العاملة وقياداتها الوطنية في العراق بمهامها في البناء والدفاع عن الشعب والوطن تحت ظروف القمع والاحتلال والتهميش على مدى عشرات السنين ومازالت، وقدمت قوافل من الشهداء الخالدين في ذاكرة شعبهم وتاريخ وطنهم.

وبهذه المناسبة تقدم رابطة الأنصار الشيوعيين العراقيين باقات الورد والتهاني للطبقة العاملة في العراق والعالم، وتعلن تضامنها مع النضال

  المطلبي والوطني للاتحاد العام لنقابات العمال العراق، من أجل دعم الصناعات الوطنية وحماية الاقتصاد الوطني وحقوق الطبقة العاملة العراقية وعموم الشعب .

عاش الأول من أيار عيد العمال العالمي

المجد للشهداء.  . والتحية للمناضلين الاوفياء

اللجنة التنفيذية لرابطة الأنصار الشيوعيين العراقيين