تعزية اللجنة التنفيذية لرابطة الانصار الشيوعيين العراقيين برحيل الرفيق النصير مام فتاح

بمزيد من الالم والأسى تنعى اللجنة التنفيذية لرابطة الانصار الشيوعيين العراقيين الرفيق والنصير الشجاع مله شكور (مام فتاح).

ودعنا يوم امس 8/6 في كركوك المناضل الكبير والقائد الجماهيري الرفيق النصير مله شكور (مام فتاح) الذي افنى حياته مناضلا صلبا ومقاتلا عنيداً عرفه رفاقه الانصار كما عرفته قرى وجماهير كرميان.

انّنا في فقدان الرفيق (مام فتاح) نكون قد خسرنا واحدا من ابرز رفاقنا الشجعان الذين ضحوا بالغالي والنفيس في سبيل حرية وكرامة شعبنا ومن اجل تحقيق شعار حزبنا ((وطن حر وشعب سعيد))، وهكذا كان الرفيق الراحل مله شكور (مام فتاح) الذي عرفناه منذ السبعيات حيث كان باب بيته مفتوحا للشيوعيين والمناضلين، والذي ربى اولاده ودربهم على مناهضة القمع والعنصرية التي تمارسها سلطة البعث انذاك، فكان رد فعل الفاشية ان اقدمت على اعدام ابناءه المناضلين الاربعة الذين مازال نصبهم يتوسط مدينة كركوك بعنوان ((جوار برا) الاخوان الاربعة.

انّ مسيرة الرفيق مله شكور (مام فتاح) الكفاحية ومحطاته النضالية المكللة باعز التضحيات لا يمكن اختصارها بسطور قليلة، بل انها صفحات طويلة ومضيئة ومجيدة لا تعرف الخوف والكسل ولرفاقه الحق في ان يفخروا بها.

وبهذه المناسبة الحزينة تتقدم اللجنة التنفيذية لرابطة الانصار الشيوعيين العراقيين وباسم جميع النصيرات والانصار باحر التعازي القلبية واصدق مشاعر المواساة الى جميع افراد عائلة الرفيق الراحل والى رفاقه واصدفاءه ومحبيه، نتمنى للجميع الصبر والسلوان ولفقيدنا مله شكور (مام فتاح) الخلود والذكر الطيب.

  9 / 6  / 2021

اللجنة التنفيذية لرابطة الانصار الشيوعيين العراقيين