رابطة الانصار الشيوعيين العراقيين: وداعاً رابعة شوكت

ببالغ الحزن والأسى تلقّينا  نبأ رحيل المناضلة الوطنية والشيوعية الباسلة الرفيقة رابعة شوكت (أم سامال)، هذه المناضلة التي ساهمت في النضال الوطني والطبقي ووقفت بشموخ بوجه النظام البعثي الفاشي، وأسهمت مبكرًا في الحركة النسوية العراقية وفي صفوف رابطة المرأة العراقية. 

لقد كانت الراحلة من أشد المدافعين عن حزبها وعن حركة التحرر الوطني وحقوق المرأة في المساواة والعدالة الاجتماعية، طيلة رحلة حياتها في السليمانية والمدن العراقية الاخرى وفي المهجر . 

إن رحيل المناضلة الشيوعية (ام سامال) يعتبر خسارة وطنية كبيرة لا تعوّض. 

وبهذه المناسبة الحزينة نتقدم بأحر التعازي والمواساة إلى رفيقنا سامال وعائلة الفقيدة ورفيقاتها ورفاقها، مؤكدين على استمرار النضال من أجل المبادئ التي ضحت من أجلها الشيوعية الباسلة رابعة شوكت، من اجل وطن حر وشعب سعيد. 

وداعاً رابعة شوكت .. وداعاً أيتها الام الشيوعيةوعهدا بالوفاء.

 

رابطة الانصار الشيوعيين العراقيين

اربيل ١٩ حزيران ٢٠٢٢