عرب واكراد

الى الشهيد الشيوعي النصير عايد

 

آنا انحو..

نحو المجنون بالذات

كسرة حزن

وجه الصبح

واسكر بالعذابات

واحني احلامي

باول ليل

لعيون الصداقات

واذا صادفني عايد*

رافع الرايات

اﮔله: الله عليك

ابماردين*

اشلون ﭽنه انبات ؟

جعلنه من الملابس

جمر ﻠﻠﭽاي

وعملنه من الكواغد

فرش وامخاد

نمنه-وﺴﮔف مامش-

عرب واكراد

هذا من الجبايش

ذاك من أربيل

وانت احلى نجم

 مر ليل بغداد

..................

خيمه 

اتسامر ابخيمه

لافانوس لاشمعات

خيمه 

اتساهر الخيمه

وهزَة حبل للمحظور

لوجندرمه*

من وسط المخيم فات

من حدر الاسلاك

 انروح

حانات المدينه

ونرجع امسيسين

واعيون المخيم

 كلها متوثبات:

لوجندرمه

 شافوهم..

رموهم..

مايجوزون

احنه ابهاالخطر

وبهلمصيبه 

وهم يشربون !

مايدرون

انت ابن الحياة

ابن الشجاعه

ابن التفرد

والسمات الحلوه

مرسومه اعلى روحك

طلَة اشموس..

انت من الولاده

الهذا يوم الله

الجبال ابجدمك اتبوس

ماهزَت سنابل روحك

الريح...

ماطفّت مشاعل ذاتك

الريح..

ولاطخيت

 لمن طخت الروس !